فتش

Search
Close dialog
 

فودافون تبدأ مرحلة جديدة من تطور قطاع الاتصالات القطري عبر بوابة الخطوط الثابتة

بقلم: حمد بن عبدالله بن جاسم آل ثاني، الرئيس التنفيذي لشركة "فودافون قطر"

لا يمكن لأحد أن يتجاهل سرعة وحيوية التطور الذي تشهده دولة قطر. فكل ما يحيط بنا من مدن ومستشفيات واستادات جديدة، وغيرها من مشاريع البنية التحتية الضخمة، يسير قدماً بوتيرة مذهلة. وبالتزامن مع هذا التقدم الذي يسهل رصده فوق سطح الأرض، تجري عملية تطوير كبير ةغير ظاهرة للعيان تحت سطح الأرض، من شأنها أن ترسي أسساً جديدة لبناء مستقبل قطر.

وتحظى دولة قطر بشبكة اتصالات محمولة عالمية المستوى، ويرجع الفضل في جزء كبير منها إلى شركة فودافون التي استثمرت خلال السنوات الأخيرة أكثر من مليار ريال قطري في تحسين تغطية وأداء الشبكة، وقد ساهم ذلك في تزويد العملاء بتجربة رفيعة المستوى من حيث سرعة الاتصال والتغطية القوية والوصول المستمر إلى مقاطع الفيديو ووسائل التواصل الاجتماعي والبث المباشر عبر الإنترنت.

ونركز الآن على تحسين البنية التحتية لشبكة الخطوط الثابتة في قطر دعماً لسعي الدولة بأن تصبح واحدةً من أكثر البلدان تقدماً في مجال التكنولوجيا والاتصالات ،ونعمل على تسريع العمل لتطوير شبكة واسعة من كابلات الألياف الضوئية المطمورة لضمان تقديم منتجات وخدمات آمنة وعالية السرعة في جميع أنحاء قطر.

وتساهم التغييرات التي أعلنا عنها مؤخراً في تسريع إنجاز هذه الأعمال، بما في ذلك تمديد رخصتنا لأربعين سنة اضافية حتى عام 2068، وتخفيض رأسمال الشركة لتمكينها من النمو على المدى البعيد. وتعد فودافون قطر الآن شركة قطرية بنسبة 95% بعد أن اشترت مؤسسة قطر أسهم مجموعة فودافون العالمية فيها.

ونحن على ثقة بأن هذه التغييرات ستلعب دوراً مهماً في تعزيز نمونا مستقبلاً كشركة رائدة في قطاع الاتصالات القطري، وتسمح لنا بتركيز جهودنا على الاستثمار في شبكة الخطوط الثابتة وغيرها الكثير من الخطوات التي تساعدنا على توفير منظومة رقمية مدعومة بالحلول الذكية، الأمر الذي يعزز قدرتنا على حفز التحول الرقمي دعماً لرؤية قطر الوطنية 2030.

وستعود خدمات الهواتف الثابتة بفوائد جمة على الشركات، ومنها السرعات الفائقة، وحلول الأعمال الذكية والتنافسية، الأمر الذي يمكّن موظفي الشركات من إنجاز مهامهم بشكل أسرع وتحقيق إنتاجية أكبر. ومن شأن شبكات الاتصال عالية السرعة واسعة النطاق أن تولّد المزيد من الأفكار والابتكارات والتقنيات التي تسهل علينا حياتنا وتجعلها أكثر كفاءة وذكاءً .

وسيحصل الأفراد أيضاً على العديد من المزايا الجديدة، حيث ستوفر لهم خدمات الخطوط الهاتفية الثابتة مزيداً من الخيارات والسرعات العالية، بالإضافة إلى مجموعة واسعة من الحلول المتطورة. باختصار، سيكون بانتظار عملائنا مزايا غير مسبوقة مع توجه القطاع نحو تقديم خدمات متكاملة تجمع بين حلول النطاق العريض المتنقل والثابت، وخدمات الهاتف الثابت، والتلفاز، وغيرها.

لقد أحرزنا خلال الشهور القليلة الماضية تقدماً كبيراً في تطوير البنية التحتية لشبكة الخطوط الثابتة عبر مناطق عدة في الدولة، ويحدونا في ذلك أمل بتقديم أفضل الإمكانات التي توفرها علامة فودافون العالمية والوصول إلى جميع الخدمات التي من شأنها الارتقاء بالتكنولوجيا وصولاً لبناء مستقبل أفضل.

كما نفخر بدعم العديد من المشروعات الكبرى في البلاد عبر تزويدها بالبنية التحتية لخطوط الهواتف الثابتة التي تشكل عصب عملياتها، وبالتالي نساهم في دعم المنتجات والخدمات التي تعتمد عليها هذه المشروعات لإدارة عملياتها التشغيلية بكفاءة عالية.

ومن خلال ذلك، فإننا نضمن المنافسة الصحية والمستدامة في قطاع الاتصالات القطري، الأمر الذي يشجعنا على الاستثمار المزيد لحفز الابتكار وتعزيز الكفاءة. وهذا ما يعود بفوائد ملموسة على جميع عملائنا من أفراد وشركات.

وفي الأسابيع المقبلة، سنعلن عن مجموعة من المستجدات والخطط المتميزة التي ستدفع قدماً مسيرة دولة قطر للتحول إلى واحدة من أكثر بلدان العالم تقدماً في مجال التكنولوجيا والاتصالات.

المستقبل واعد.. ونحن على أتم الاستعداد له.

اتصل بنا

من جوال فودافون
111

من أي هاتف آخر
800 7111

من الخارج
+974 7700 7111

راسلنا