القائمة المرجعية للآباء

checklist

إن الجدول الزمني التكنولوجي للأطفال والمراهقين أبعد من أن يكون واضحا. حيث لا يستخدم كل شخص يبلغ من العمر 7 سنوات أو 10 سنوات أو 15 سنة نفس التقنيات يعتمد ذلك على أمور مثل مدى نضجهم ووجهات نظر آبائهم والأجهزة التي يستطيعون الوصول إليها في البيت والمدرسة ومنازل أصدقائهم.

لقد بدأنا بقائمة مرجعية للأمور الضرورية واقتراحات للآباء من ذوى الأطفال من أي عمر، والتي تسلط الضوء على الإجراءات التي يمكنهم اتخاذها للعائلة بأكملها. على أية حال، لا تعد هذه بمثابة قوائم نهائية  يسير عالم التكنولوجيا الآن بسرعة كبيرة جدا وهو دائم التغيير-ولكنها نقطة انطلاق جيدة. نحن نأمل أن تجد الفائدة في تلك القوائم.

- قم بالتفكير في كيفية إرشاد عائلتك في العالم الحقيقي وافعل الشيء ذاته في العالم الرقمي-لا تكن خائف من وضع الحدود والقواعد لطفلك في سن مبكرة.

- قم بتجربة التقنيات أو التكنولوجيا التي يتمتع بها ابنك وابنتك – قم باللعب معهم سويا على أجهزة الألعاب الإلكترونية الخاصة بهم مثل ال " Wii" أو اطلب منهم المساعدة بإنشاء حساب لك على الفيس بوك إن لم تكن مستخدما له من قبل.

- قم بالحديث مع أصدقائك وعائلتك والآباء الأخرين حول الطريقة التي يساعدون فيها أطفالهم لإدارة عالمهم الرقمي-لربما تأخذ منهم بعض النصائح الهامة.

- قم بالعمل سويا مع كل شخص يشارك في رعاية طفلك والإشراف عليه-أفراد الأسرة الآخرين، والمربيات، وحتى السائق.

- حاول ألا تستخدم التكنولوجيا كجليسة للأطفال بشكل كبير-فنحن نقوم بمثل ذلك بعض الأوقات لكنه من الضروري أن تعلم ما الذي يفعله طفلك.

- اجعل المسائل الرقمية جزءا من الحديث اليومي-أظهر لطفلك فهمك لمدى أهمية التكنولوجيا بالنسبة له وتكلم مع حول الفوائد العظيمة لها، لكن لا تحجم عن مناقشة الموضوعات الصعبة مثل السلوك المسؤول عند استخدام الانترنت، والتنمر الإلكتروني والمحتوى غير المرغوب فيه.

- باشر بوضع الحدود من الآن —حيث أنه ليس من المبكر أكثر مما يجب على الإطلاق أن تقم بأمور مثل وضع حدود لمقدار الوقت الذي يقضيه أطفالك على جهاز الحاسوب.

- ابقي الأجهزة بعيدة عن متناول طفلك مثل هاتفك الذكي وتأكد من أن عليها كلمات مرور وأرقام لتحديد الهوية الشخصية للأوقات التي قد تعيرها له... أو ببساطة عندما يمتلكها ذاته. 

- تحقق من معدل العمر والوصف الخاص بالتطبيقات، والألعاب، والتلفزيون على الانترنت والأفلام قبل أن يقوموا بتحميلها وقبل سماحك لابنتك أو ابنتك بمشاهدتها أو ممارستها.  

- قم بشرح قواعد التكنولوجيا للأجداد، وجليسات الأطفال وآباء أصدقاء طفلك حتى يتسنى لهم الالتزام بها حين يعتنوا بطفلك.

- تذكر أن شبكات الاتصال اللاسلكي العامة (على سبيل المثال، في المقاهي) قد لا يكون عليها ضوابط أبوية-لذلك، إذا قمت بإعطاء جهاز الأيباد الخاص بك إلى طفلك بينما تتناول أنت قهوتك، اعلم أنه بإمكانه يمكن الوصول إلى مواقع وأمور أكثر مما توافقتما عليها. 

- قم بتعيين الصفحة الرئيسية لحاسوب العائلة أو الحاسوب اللوحي على موقع الكتروني مناسب لعمر طفلك.

- أنشئ حساب مستخدم لطفلك بإعدادات مناسبة في حاسوب العائلة وقم بتفعيل أدوات وأزرار التحكم المتعلقة بالرقابة الأبوية مثل خاصية البحث الأمن في محرك البحث Google.

- قم بالموافقة على قائمة من مواقع الويب المسموح لأطفالك بزيارتها وعلى نوع البيانات الشخصية التي تخصهم والمسموح أن يكشفوا عنها عبر الانترنت مثل أسماء مدرستهم وعنوان منزلهم.   

- قرر بوضع حدود معينة للوقت المسموح به لممارسة الأشياء مثل استخدام الانترنت أو استخدام أجهزة الألعاب.

- كن على علم بما قد يشاهده أطفالك عن طريق إخوتهم الأكبر سنا عبر الانترنت والأجهزة المحمولة وأجهزة الألعاب وعبر أجهزة أخري وقم بالتوافق على بعض القواعد كعائلة واحدة.

- تحدث مع الآباء الآخرين حول وجهات نظرهم فيما يتعلق بأشياء مثل تحديد العمر الذي يمكن فيه شراء جهاز محمول للطفل وعليك أيضاً عدم الإذعان لضغوطات طفلك عليك لتسمح له استخدام تكنولوجيا معينة إذا كان باعتقادك بأن ليس بالعمر المناسب لذلك أو أنه ليس ناضجا بما يكفي.

- تعرف جيداً على تصنيفات الأعمار وعلى مواصفات كل من الألعاب وبرامج التلفاز والأفلام والتطبيقات عبر الإنترنت، وذلك لتتأكد من أن طفلك لديه إمكانية الوصول فقط للمحتوى الذي يناسب عمره.

- تأكد بأنك قمت بإعدادات لبعض الحدود التكنولوجية قبل حصولهم على جهازهم المحمول الأول -حيث من الممكن ان تواجه صعوبة أكبر لتغيير طريقة استخدامهم لها في حال وصلت تلك الأجهزة لأيديهم أولاً.

- قم بتذكير أطفالك بالحفاظ على إخفاء هواتفهم المحمولة وأجهزتهم الأخرى جيدا عندما يكونوا خارج المنزل وذلك لتقليل خطر التعرض للسرقة.

- تحدث معهم حول ما يقوموا بمشاركته ونشره عبر الإنترنت وعن التعليقات المكتوبة والصور والفيديوهات وكافة الأشكال التي من الممكن أن يتم تخزينها رقميا عبر الإنترنت والتي من المحتمل أن تكوم متاحة لأن يشاهدها أي مستخدم على الشبكة العنكبوتية في أي وقت.

- ناقش معهم نوعية الأشياء التي يشاهدونها عبر الإنترنت وكيف من شأنها أن تجعلهم يشعرون اتجاه أنفسهم أي عندما يصبحون في العمر الذي سيفكرون به كثيرا بأجسادهم والذي به ستتشكل صورتهم عن ذاتهم.

- انتبه حيال السماح لابنك أو ابنتك بالتسجيل في خدمات مثل السناب شات واليوتيوب التي تعين الحد الأدني للعمر 13 -وقم بالتحدث مع الآباء الآخرين ومع مدارس أبنائك وذلك للتأكد بأن جميعهم في نفس المسار.

- قم بتذكيرهم دائماً بأنه يتوجب عليهم عدم القيام بأي أمور عبر الإنترنت " في العالم الافتراضي" لا يمكنهم القيام به في الواقع " وجهاً لوجه ".

- لا تعتقد بأن الوقت أصبح متأخرا لتعزيز الحدود أو تعليم طفلك أي مسألة حول العالم الرقمي_ يعتقد أطفالك أنهم يعرفون كل شيء ولكنهم لا يزالوا بحاجة إلى حكمتك وإرشادك.

- تحدث لأطفالك حول كيفية استكشافهم لمسائل تتعلق بصحتهم ورفاهيهم ونمو جسمهم على الانترنت-فلربما يتعرضون لمعلومات غير دقيقة أو خطيرة على الشبكة في وقت ضعف.

- قم بمناقشة أطفالك حول سلوكم تجاه الآخرين وما الذي ينشروه على الانترنت ولا تحجم عن المحادثات الصعبة حول مسائل مثل: المحتوى غير المرغوب به والتنمر الإلكتروني.

- امنح ابنك وابنتك حرية التصرف في ميزانيتهم الخاصة لأمور مثل التطبيقات والموسيقي، ولكن تأكد بأن هناك حدود توافقت وإياهم عليها بحيث يمكنهم إدارة مصروفهم بشكل معقول.

- ناقش معهم أمور مثل التحميل الإلكتروني والسرقة الأدبية والفكرية حتى يتسنى لهم فهم ما هو جائز أو غير جائز.

- قم بضبط إعدادات الرقابة الأبوية بما يتوافق مع عمر ومرحلة نضج ابنك أو ابنتك -وإذا طلبوا منك إيقاف تشغيلها تماما، فكر جيدا قبل أن تفعل وتوافق معهم بشكل مسبق على السلوك المقبول عند استخدام الانترنت.